البابور الموقع العربي

7326 شهيدًا فلسطينيا منهم 3038 طفلًا و1726 سيدة و414 مسن اًحصيلة العدوان على غزة

130

الصحة الفلسطينية في غزة تطالب مصر بفتح معبر رفح

الاحتلال الإسرائيلي تعمد ارتكاب 772 مجزرة بحق العائلات راح ضحيتها 5500 شهيداً منذ 7 أكتوبر ومازال عدد كبير من الضحايا تحت الأنقاض.

تلقت وزارة الصحة 1700 بلاغًا عن مفقودين منهم 940 طفلًا ما زالوا تحت الأنقاض، وفق القدرة.

إعلان وزارة الصحة للتقرير التفصيلي لضحايا العدوان الإسرائيلي كشف الوجه الحقيقي للإدارة الامريكية المنحازة بشكل مطلق للمواقف الإسرائيلية

الاحتلال الإسرائيلي اجبر المؤسسات الدولية على مغادرة مواقعها في شمال غزة والتوجه للجنوب لطمس الحقائق

غزة – البابور العربي – متابعات

ارتفعت حصيلة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 7326 شهًيدا منهم 3038 طفلًا و1726 سيدة و414 مسناً إضافة إلى إصابة 18.967 مواطناً بجراح مختلفة منذ 7 أكتوبر الجاري.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة، خلال مؤتمر صحفي، أن عدد شهداء العدوان من الكوادر الصحية بلغ 104 شهداء إضافة إلى تدمير 25 سيارة إسعاف وإخراجها عن الخدمة.

وأكد أن الاحتلال تعمد استهداف 57 مؤسسة صحية وإخراج 12 مستشفى و32 مركز رعاية أولية عن الخدمة جراء الاستهداف أو عدم إدخال الوقود.

وبين أن الاحتلال الإسرائيلي تعمد ارتكاب 772 مجزرة بحق العائلات راح ضحيتها 5500 شهيداً منذ 7 أكتوبر ومازال عدد كبير من الضحايا تحت الأنقاض.

كما تلقت وزارة الصحة 1700 بلاغًا عن مفقودين منهم 940 طفلًا ما زالوا تحت الأنقاض، وفق القدرة.

وحول الساعات الماضية، أفاد بأن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب 41 مجزرة راح ضحيتها 298 شهيدا غالبيتهم من النازحين إلى جنوب قطاع غزة التي يزعم الاحتلال الإسرائيلي أنها آمنة.

وأضاف القدرة خلال المؤتمر أن الاحتلال الإسرائيلي يستخدم عدم إدخال الإمدادات الطبية والوقود للمستشفيات كسلاح إضافي لتوسيع محرقة غزة، وأن عدم إدخالها بشكل فوري أو التقطير في ذلك يهدد حياة آلاف الجرحى والمرضى ويدفع بمزيد من الضحايا.

وأوضح أن إعلان وزارة الصحة للتقرير التفصيلي لضحايا العدوان الإسرائيلي كشف الوجه الحقيقي للإدارة الامريكية المنحازة بشكل مطلق للمواقف الإسرائيلية ووضعها في موقف محرج أمام شعبها وأمام العالم ودفعها للهروب باتجاه أنه لا يوجد طرف محايد.

ودعا الإدارة الامريكية والمجتمع الدولي لسؤال الاحتلال الإسرائيلي لماذا اجبر المؤسسات الدولية على مغادرة مواقعها في شمال غزة والتوجه للجنوب إلا لطمس الحقائق والتحكم في عملها الذي من المفترض أنه إنساني بحت ومصمم لهذا الظروف من الحروب والنزاعات.

وطالب المجتمع الدولي إلى النظر بعين ثاقبة إلى معاناة شعبنا وإلى انهيار المنظومة الصحية التي يجب أن تصان حتى في ظل النزاعات.

وأكد المتحدث لجميع الأطراف أن أبواب وزارة الصحة مشرعة لكل المؤسسات ذات العلاقة للاطلاع على أعمالها.

وفي ختام المؤتمر طالب القدرة كافة الجهات أن تتخذ إجراءات عاجلة لإنقاذ المنظومة الصحية لتستعيد وظائفها في علاج آلاف المرضى والمصابين.

وطالب القدرة مصر بفتح معبر رفح البري لإدخال المساعدات الطبية والوقود والوفود الطبية وخروج الجرحى والمرضى.

وكالة صفا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار