البابور الموقع العربي

عندما يعلن وزير الداخلية أن البلد “خربانة”

530

سمير الحجاوي

لا أعرف وزير الداخلية الأردني مازن الفراية بشكل شخصي، فلم يسبق لي أن قابلته، او تحدثت معه، او حتى هاتفته، لكنني أنظر إليه بايجابية، رغم أنني، في العادة لا أحب رجال السلطة، وخاصة وزراء الداخلية، الذين تعودنا أن نعرفهم بوصفهم رؤساء مجموعة “حكام إداريين” يطبقون “احكام الطوارئ” و “أحكام عرفية”، وبالطبع فهم أمراء “التوقيف الإداري” وغيرها من الأوصاف السلبية التي يكفي واحدا منها فقط لتسميم بحر بأكمله.

على غير العادة اعتبر الفراية “نجم المرحلة” في الأردن، لانه واضح ولديه ما يكفي من الثقة بالنفس، مما يخلق شعورا ان الطريق ممهدة امامه ليكون رئيس الوزراء في المرحلة المقبلة، فهو يتقدم على زملائه بخطوات.

الخطوة الجريئة او فلنقل “القفزة الكبرى” في المسيرة السياسية لوزير الداخلية الفراية مرت عبر ميناء العقبة .. وتحديدا عبر لهيب “انفجار ميناء العقبة”، فقد بادر خلال مؤتمر صحفي، في الرابع من تموز يوليو الماضي، الى اعلان ما توصلت اليه لجنة التحقيق في حادثة سقوط حاوية غاز الكلورين في ميناء العقبة وقال التالي:

  • القيادات العليا والوسطى في شركة العقبة لإدارة وتشغيل الموانئ ليس لديهم ممارسات قيادية.
  • مشرف السلامة العامة لا يملك أية دورات ولم يكن متواجدا أثناء عملية التحميل والتنزيل.
  • التحقيق أثبت وجود استهتار واهمال وعدم احتراز من قبل المعنيين بالتعامل مع الحادثة
  • اسناد بعض المهام الى موظفين غير مختصين
  • عدم أخذ الاحتياطات اللازمة للسلامة العامة في مناولة مثل هذه المواد الخطرة
  • عدم استخدام الطرق الرسمية بالمراسلات والتي كانت تتم عبر بعض منصات التواصل الاجتماعي أو شفويا بعيدا عن المراسلات الرسمية،
  • القيادات في الشركة تتعامل مع الموظفين بصفة وظيفية فقط حيث يغلقون هواتفهم بعد الساعة الثالثة عصرا
  • السبب المباشر لحادثة العقبة هو عدم ملاءمة قدرة السلك المعدني المستخدم لوزن حمولة الحاوية والذي قدر بثلاثة أضعاف قدرة تحمل السلك الأمر الذي أدى إلى حدوث استطالة ومن ثم انقطاعه.

الوزير قال ما لم يقله احد، فقد قال ” ميناء العقبة خربان” وان القيادات لا تعرف كيف تقود وان الموظفين غير مختصين، وتحدث عن الاستهتار والاهمال وعدم الكفاءة وعدم الخبرة ووجود مئات الموظفين غير المؤهلين “العاطلين عن العمل” في الميناء .. وهذا كله ادى الى “انقطاع السلك” ووقوع الانفجار.

ما قاله وزير الداخلية عن الميناء ينطبق على كل البلد، فالسلك في الميناء “انقطع” وباقي الاسلاك في الاردن تتنظر على الدور لكي “تنقطع” بدورها..

  • سلك وزارة الصحة انقطع مع اجراء عملية استئصال كليه سليمة لمريض في مستشفى الزرقاء والكلية الاخرى تعاني من الفشل
  • سلك وزارة التربية والتعليم انقطع مع وجود 23% من الطلاب في المرحلة الابتدائية لا يجيدون القراءة والكتابة
  • سلك الجامعات انقطع مع غرقها بالديون و قذف الاف الخريجين الذين لا يتناسبون مع احتياجات السوق
  • سلك وزارة المياه انقطع مع عدم وجود مياه كافية لسد احتياجات الحد الادنى من الاردنيين
  • سلك ديوان الخدمة المدنية انقطع مع وجود مئات الاف طلبات التوظيف التي لا تتحرك
  • سلك وزارة العمل انقطع مع وجود مئات الاف العاطلين عن العمل
  • سلك وزراة المالية انقطع مع وصول المديونية الى 58 مليار دولار
  • سلك الحريات انقطع مع وجود القوانين والاجراءات الكاتمة للانفاس
  • سلك وزارة التنمية الاجتماعية انقطع مع تزايد اعداد الفقراء
  • سلك وزارة تطوير القطاع العام انقطع مع تفشي عدم الكفاءة الادارية والترهل
  • سلك وزارة الاوقاف انقطع مع اغلاق مراكز تحفيظ القران الكريم
  • سلك التلفزيون الاردني انقطع مع عدم القدرة على جذب مشاهدين
  • سلك الصحافة انقطع مع غرق الصحف بالديون
  • سلك الاخلاق انقطع مع توالي الجرائم التي لم يكن يعرفها المجتمع الاردني
  • سلك الثقافة انقطع مع عدم قدرة كثير من المثقفين على شراء الخبز
  • سلك وزارة التجارة انقطع مع عجز الميزان التجاري
  • سلك وزارة التخطيط انقطع مع عجز الوزارة عن التخطيط
  • سلك البلديات انقطع مع غرق البلديات في الديون واداراتها غير الكفؤة
  • سلك الضمان الاجتماعي يعيش حالة من “الاستطالة” بسبب 7 مليارات دينار يجب ردها
  • سلك وزارة الصناعة انقطع مع هروب المستثمرين الصناعيين وعدم القدرة على جذب استثمارات صناعية

كل هذه الاسلاك او “السلوك” مما يلفظها بعض الناس “مقطوعة على او على وشك ان تنقطع ايها الوزير الفراية، وهي تحتاج الى اعادة نظر قبل سقوط كل الحاويات التي تحتوي على ما هو اخطر من غاز الكلورين، لانها تحتوي على “غاز الغضب”، وهذا الغاز خطير جدا، لانه غاز متوفر بكثرة في المجتمع ويكفي فقط ان ينقطع سلك واحد لكي ينفجر.

يا وزير الداخلية مازن الفراية: قلت من البداية انني احب ان انظر اليك نظره ايجابية، بل احب ان اشعر بعاطفة ايجابية نحوك، على امل ان تكون رجل المرحلة المقبلة لكي تنقذ ما يمكن انقاذه، وان تمنع انقطاع الاسلاك او على الاقل ان تؤجل انقطاعها .. لان نظرية السلاك تقول ان “البلد خربانة” مثل ميناء العقبة اذا استخدمنا نفس المعايير والتعابير.

الوضع في الاردن يحتاج الى حل .. والاردنيون يستحقون بعض الراحة النفسية، والناس تتنظر من يستيطع ان يفكك بعض ازماتهم.

اتمنى ان اكون على صواب ايها الوزير الفراية .. واتمنى ان تكون نظرتي فيك صحيحة.. واتمنى ان تكون عاطفتي الايجابية تجاهك في مكانها الصحيح

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار