البابور الموقع العربي

60 رحلة عسكرية بريطانية من قبرص للكيان الإسرائيلي.. جسر جوي بريطاني لنقل الأسلحة للعدو

85

البابور العربي – متابعات

قال موقع “ديكلاسيفايد” الإخباري البريطاني، الأربعاء 29 مايو/أيار 2024، إن لندن أرسلت 60 رحلة جوية عسكرية إلى إسرائيل منذ بدء الهجمات على قطاع غزة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

الموقع المتخصص بالتحقيقات حول عمل المؤسسات العسكرية والاستخبارية “ديكلاسيفايد”، أفاد بأن غالبية الرحلات الجوية العسكرية هذه كانت من قاعدة “أكروتيري” قرب مدينة ليماسول في قبرص الرومية التي تتمتع بصفة “قاعدة سيادية” والتي تستخدمها القوات الجوية الأمريكية سراً لنقل الأسلحة إلى إسرائيل.

وأفادت المعلومات بأنه لم يكن هناك سجل طيران من القاعدة إلى إسرائيل خلال الأشهر الستة التي سبقت 7 أكتوبر/تشرين الأول، في حين ظل الغرض من هذه الرحلات غير واضح. 

غرض الرحلات

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن “الغرض من الرحلات الجوية التي يديرها سلاح الجو الملكي البريطاني يشمل الطائرات المستخدمة لنقل الوزراء وكبار المسؤولين المشاركين في اتصالات دبلوماسية مع إسرائيل”. 

وعندما سُئلت الوزارة عن تفسير كامل للبضائع التي كانت تحملها هذه الرحلات، أجابت أن “طائرات سلاح الجو الملكي البريطاني التي تهبط في إسرائيل منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول استخدمت من قِبل وزراء ومسؤولين وأفراد من القوات المسلحة البريطانية الذين يقومون بمهام دبلوماسية ودفاعية، فضلاً عن مهام إغاثية وتوفير الإمدادات الطبية”. 

من ناحية أخرى، لم تقدِّم الوزارة معلومات مفصلة حول طبيعة المشاركة الدفاعية وعدد العسكريين البريطانيين الذين تم نقلهم إلى إسرائيل على متن هذه الرحلات. 

وفي سؤال مكتوب أُرسل إلى وزير الدفاع الشهر الماضي، طلب كيني ماكاسكيل ممثل حزب ألبا الأسكتلندي في البرلمان البريطاني، معلومات عن عدد طائرات سلاح الجو الإسرائيلي التي استخدمت المطارات والقواعد البريطانية منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول.

“لا نشارك المعلومات”

وفي رده على الرسالة قال وزير القوات المسلحة ليو دوكيرتي إن “وزارة الدفاع لا تشارك المعلومات حول تحركات وعمليات الطائرات العسكرية الأجنبية لأسباب أمنية تشغيلية”. 

وكشف البحث الذي أجراه الموقع أن 9 طائرات عسكرية إسرائيلية هبطت على مدارج بريطانية بين تشرين الأول/أكتوبر وشباط/ فبراير الماضيين. 

وبناءً على ذلك، هبطت الطائرات العسكرية الإسرائيلية في مطارات غلاسكو وبرمنغهام وقواعد عسكرية في سوفولك وأوكسفوردشير.

ورداً على سؤال موجه من الموقع، أعلنت الحكومة الأسكتلندية أن سلاح الجو الإسرائيلي لا يستخدم مطار غلاسكو

عربي بوست + الاناضول

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار