البابور الموقع العربي

(فيديو) العدو الصهيوني يحتجز جثمان الاسير الشهيد وليد دقة ويمنع عائلته من فتح بيت عزاء

202

استشهاد الأسير وليد دقة نتيجة الإهمال الطبي في سجون الاحتلال بعد قضاء 38 عاما في المعتقلات الاسرائيلية

البابور العربي – متابعات

قالت عائلة الشهيد الأسير وليد دقة،، إن “الاحتلال يحاول معاقبتنا حتى في حزننا، بدءًا من احتجاز جثمان الشهيد وليد وصولًا إلى منعنا من فتح بيت عزاء”.

وأوضح أسعد دقة، شقيق الشهيد دقة، أنّ القرار بعدم تحرير الجثمان هو أمر سياسي خاص من وزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير.

الاسير الشهيد وليد دقة وابنته ميلاد التي ولدت من نطفة مهربة

وأكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن سلطات الاحتلال “الإسرائيلي” تحتجز جثامين 15 شهيدًا منذ بدء حرب “الإبادة الجماعية” على غزة، وآخرهم جثمان الشهيد الأسير وليد دقة، الذي ارتقى أمس الأحد، في مستشفى “أساف هارفيه” نتيجة التعذيب والإهمال الطبي.

وأشارت شؤون الأسرى، إلى ارتفاع عدد شهداء الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967 يرتفع إلى 251 شهيدًا.

وأفادت الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة والكشف عن مصير المفقودين، بأن الاحتلال يحتجز 142 جثمانًا في الثلاجات، و256 جثمانًا في مقابر الأرقام، و75 مفقودًا منذ بداية سنوات الاحتلال.

وأشارت إلى أن عدد الجثامين المحتجزة لدى سلطات الاحتلال بلغ قرابة الـ 398 جثمانًا في مقابر الأرقام أو ثلاجات الموتى، من بينهم 142 شهيدًا منذ العام 2015.

وكان الأسير وليد دقة (62 عاما) من بلدة باقة الغربية بالداخل المحتل، قد استشهد يوم الأحد (7 ابريل 2024)، بعد تدهور وضعه الصحي نتيجة الإهمال الطبي في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني، في تصريح صحفي، ارتقاء الأسير وليد دقة المصاب بالسرطان.

وكان الأسير دقة يمكث في مستشفى “آساف هاروفيه” الإسرائيلي في حالة صحية صعبة نتيجة إصابته بسرطان النخاع الشوكي، الذي يعد حالة طبية نادرة، وإهمال الاحتلال له.

وكانت العديد من الجهات نظمت حملات تطالب بالإفراج عن الأسير دقة قبل استشهاده، وآخرها منظمة العفو الدولية، أمس، التي أكدت تعرضه للتعذيب والإهانة، وحرمان عائلته من زيارته.

وتعود حالة الأسير دقة المرضية للعام 2022، عندما شُخص بالإصابة بسرطان النخاع الشوكي ومشاكل أخرى من بينها أمراض تنفسية والتهاب في الرئة اليمنى.

وكان الأسير دقة أنهى محكوميته البالغة 37 عاما في آذار/ مارس 2023، لكن الاحتلال ما زال يعتقله تعسفيا بعد إضافة عامين على حكمه لاتهامه بـ”مساعدة الأسرى بالاتصال مع عائلاتهم”. 

قوات الاحتلال تزيل خيمة عزاء الشهيد وليد دقة
ميلاد ابنة الشهيد وليد دقة تطلب بالحرية لابيها

وكان محامي الأسير وليد دقة قدم طلبا للإفراج المبكر عنه لخطورة وضعه الصحي، فيما رفض الاحتلال ذلك.

يشار إلى أن الأسير الشهيد دقة لديه طفلة واحدة أنجبت عام 2020 بعد نجاحه بتهريب نطفة، أسماها “ميلاد” لتكون ميلادا للبشارة حاملة نور المحبة والسلام.

الرسالة نت + فلسطين اون لاين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار